حكم زراعة الشعر

Share on FacebookShare on Google+Tweet about this on TwitterPin on Pinterest

...:::حكم زراعة الشعر:::....

حكم زراعة الشعر

حكم زراعة الشعر

بسم الله الرحمن الرحيم، والصلاة والسلام على سيدنا محمدٍ الصادق الأمين، وعلى آله وأصحابه الطيبين الطاهرين أما بعد،
إن الشَّعْر هو من نعم الله تعالى التي أنعم بها على الإنسان، فشعر الرأس والحاجبين فيه زنية وجمال لكل من
الرجال والنساء، واللحية فيها زينة وجمال وهيبة ووقار بالنسبة للرجال، كما أن اللحية من تمام الرجولة، فهي
إحدى العلامات الفارقة التي ميز الله تعالى بها الرجل عن المرأة، وكذلك الأمر بالنسبة للشارب
وللشعر أيضاً فوائد صحية للإنسان، ففيه حماية للجلد من بعض الإصابات، والأشعة فوق البنفسجية الضارة التي
تصدر من الشمس، كما أن في الشعر تدفئة للرأس في أيام الشتاء الباردة. يعاني الكثير من الرجال، وفئة قليلة جداً
من النساء من الصلع
والصلع: هو تساقط الشعر وانحساره من بعض أجزاء الرأس، بحيث تصبح المنطقة التي انحسر منها خالية
تقريباً من الشعر، ولا يعاود الشعر النمو مجدداً من المنطقة التي انحسر منها.
وقد يتبقى على المنطقة التي انحسر منها الشعر بعض الشعيرات الصغيرة التي لا تكاد ترى، ويكون هذا
الانحسار في العادة في مقدمة الرأس وفي وسطه، وفي بعض الحالات الشديدة النادرة يمتد هذا الانحسار ليشمل
والصلع يسبب الإحراج والضيق للكثير من الناس الذين يعانون منه، ويترك لديهم آثاراً نفسية سيئة، فهو يؤثر
على مظهر الإنسان ويشوهه.

المنتدى العربي لزراعة الشعر

 وفي زماننا هذا مع تطور العلم والطب، ظهرت العديد من الوسائل الحديثة التي يمكن أن تعالج هذا الصلع
وتقضي عليه، حيث يتم ذلك بالعديد من الطرق، ومنها: زراعة الشعر في المناطق الخالية من الشعر عند
المصاب، فيا ترى ما حكم الشرع في زراعة الشعر؟ وهل هي جائزة؟
لقد أفتى العديد من العلماء المعاصرين بجواز زراعة الشعر إذا كان من باب إزالة العيب والتشويه الذي طرأ
على الإنسان، أما إذا كان من باب التجميل، والتغيير لخلق الله، فإنه لا يجوز.
فإذا تساقط شعر شخصٍ ما من منطقة معينة من رأسه، ثم قام بإجراء عملية زراعة شعر، وتم أخذ الشعر المُرَاد
زراعته من منطقة معينة في جسمه، وتمت زراعته في المنطقة المصابة، فإن هذا جائز، والله أعلم.
وموضوع زراعة الشعر هو موضوع كبير، وفيه تفصيلات كثيرة، وقد وضع العلماء له العديد من الشروط
وهناك بعض الحالات التي يحرم فيها زراعة الشعر، مثل: أن يكون لدى الشخص شعر طبيعي جميل ينمو على
كل رأسه، ولكنه أحب أن يزيد في كثافة شعره، فقام بإجراء عملية لزراعة الشعر، فحكم هذه الزراعة هو
التحريم؛ لأنها تغيير لخلق الله.

تساقط الشعر

ماهو الحل الأمثل لمشكلة تساقط الشعر أو علاج الصلع ؟

حتى الآن تعتبر زراعة الشعر الحل الوحيد والدائم لتساقط الشعر ،مع العلم أن الحبوب والعلاجات الأخرى والأدوية والمنتجات كالشامبو والبخاخات وحقن البلازما من شأنها أن تبطئ من أسباب تساقط الشعر خلال مدة استخدامها ولكن بمجرد التوقف عن استخدامها تصل إلى حقيقة وكأنك لم تستفد منها بشيء بل تكون قد خسرت الوقت والشعر والمال في آن واحد وكان من الممكن لك أن تستثمر ذلك الوقت لصالحك بإجرائك لعملية زراعة الشعر وبغض النظر عن تكلفة عملية زراعة الشعر رغم أنها مدروسة بشكل اقتصادي لدينا ،

زراعة الشعر

إن عملية زرع الشعر ناجحة ونتائج زراعة الشعر جيدة جداً بعد هذا التطور الحاصل واستخدام احدث طريقة لزراعة الشعر من شأنها أن تكون الحل الدائم وعلاج لتساقط الشعر والصلع أو فقدان الشعر في سن مبكر بشكل عام ولكن ليست كل عمليات زراعة الشعر على حدٍ سواء . عملية زراعة الشعر الناجحة تتم بواسطة افضل طبيب لزراعة الشعر مختص وذو مهارة وخبرة طويلة يدرك مجموعة من الأسباب التي تساعد في نجاح العملية فعنده نصائح قبل العملية ونصائح بعد عملية زراعة الشعر وفي افضل مركز لزراعة الشعر أيضاً يواكب التطور بكل جديد . هكذا عملية زرع الشعر تعطيك النتيجة المرضية والدائمة والناجحة ولا يوجد أضرار لعملية زرع الشعر ولا ننسى أننا ونساهم بالاستفادة من تجارب الخلايا الجذعية بالطريقة الصحيحة في معالجة الصلع إن شاء الله.

Share on FacebookShare on Google+Tweet about this on TwitterPin on Pinterest